ابدأ التداول اليوم مع AvaTrade أحد شركات التداول المرخصة محلياً. بونص يصل الى 40% عند فتح حساب تداول الأسهم الحقيقي من خلال موقع يقين.

مع التطور الذي شهدناه في عصرنا الحالي، أصبح الاستثمار من خلال الأسهم العالمية يحظى باهتمام العديد من الأشخاص الذين يريدون دخول عالم الاستثمار، ولاسيما أن وجود العديد من قصص النجاح الباهرة التي سطرها المستثمرون من خلال الأسهم والأرباح الهائلة التي تمكنوا من جنيها ساهم في زيادة الإقبال على هذا النوع من الاستثمار في الكويت. 

من خلال هذه المقالة سنزودكم بكافة المعلومات حول أفضل استثمار للأموال في الكويت، وكيف يمكنكم جني الأرباح من خلال الاستثمار في الأسهم، تابعوا القراءة. 

طرق استثمار الأموال في الكويت 

مع تطور الانترنت وظهور العديد من شركات التداول المرخصة في الكويت، أدى ذلك إلى ظهور العديد من الطرق لاستثمار الأموال في الكويت، وأصبحت هذه الطرق متوفرة لجميع الأشخاص سواء المستثمرين المحترفين أو المبتدئين الذين يسعون لدخول عالم الاستثمار. وأهم الطرق المتاحة لاستثمار الأموال في الكويت هي: 

الاستثمار في الأسهم: 

الاستثمار في الأسهم هو عملية شراء أسهم لشركات مساهمة عامة ذات سمعة طيبة ولها قوتها في الاقتصاد ومعتمدة في الأسواق المالية الرسمية، وهناك العديد من الأسهم العالمية المتاحة للتداول مثل أسهم شركة أمازون وأسهم شركة أبل وغيرها من الشركات العالمية التي تعتبر أسهمها أسهم ثراء ولها مستقبل واعد. 

ويعتبر الاستثمار في الأسهم من أفضل الاستثمارات التي يمكنك الاستفادة منها وتحقيق أرباحاً جيدة، وذلك من خلال اتباعك لخطوات التداول والاستثمار سنذكرها لك لاحقاً، بالإضافة إلى الاطلاع على تجارب المستثمرين الخبراء والمخضرمين في السوق والتعلم من استراتيجياتهم في الاستثمار. 

قائمة أفضل شركات تداول مرخصة لتداول الاسهم العالمية و موثوقة في الكويت:

تقييم شركة ايفست Evest

ايفست Evest

افتح حساب تقييم شركة ايفست Evest
تقييم شركة افاتريد AvaTrade

افاتريد AvaTrade

افتح حساب تقييم شركة افاتريد AvaTrade
تقييم شركة اكس تي بي XTB

اكس تي بي XTB

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, DIFC - دبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $100

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة اكس تي بي XTB
تقييم شركة ايتورو eToro

ايتورو eToro

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, ASIC - استراليا

  • أقل مبلغ لإيداع

    $50

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة ايتورو eToro 78٪ من حسابات التجزئة CFD تخ.... 78٪ من حسابات التجزئة CFD تخسر أموالاً.
تقييم شركة اكسنس Exness

اكسنس Exness

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص

  • أقل مبلغ لإيداع

    $10

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة اكسنس Exness

الاستثمار العقاري:

الاستثمار العقاري في الكويت يمكن أن يكون عن طريق شراء وبيع العقارات، ولكن هذا الاستثمار من المعروف أنه يحتاج إلى رؤوس أموال كبيرة، ولكن يمكن أيضاً الاستفادة من الاستثمار في صناديق الاستثمار العقارية أو صناديق الريت، والتي يمكنك الاستثمار من خلالها في حال كنت لا تمتلك رأس المال الكافي للاستثمار في العقارات. 

وتمتاز صناديق الريت في كونها من الاستثمارات التي توفر نسبة أرباح عالية، كما أنها إضافة جيدة للمحفظة الاستثمارية وتساعد المستثمر في تقليل حجم الخسائر التي يمكن أن يتعرض لها. 

صندوق السوق النقدي: 

يعد الاستثمار من خلال صندوق السوق النقدي خياراً مناسباً كبداية للاستثمار، حيث يزود صندوق السوق النقدي المستثمرين بمستوى عالي من السيولة، وذلك من خلال الاستثمار في أدوات السوق النقدي المختلفة والمتنوعة والتي تمتاز بجودة عالية. ويتميز هذا الصندوق بكونه صندوقاً تعاونياً ويصنف كاستثمار منخفض المخاطر، ويعتبر الأنسب للمستثمرين المبتدئين بسبب معدل المخاطرة المنخفض. 

صناديق الأسهم: 

تعرف صناديق الأسهم أيضاً باسم صناديق البورصة، ويتم الاستثمار فيها بشكل أساسي في بورصة الأسهم، وتقدم البنوك العديد من صناديق استثمار الأسهم التي تساعد العملاء في تطوير رؤوس أموالهم بشكل جيد وطويل الأمد، حيث أنها تقوم بالاستثمار بشكل أساسي من خلال الأسهم المحددة والمدرجة في بورصة الكويت، كما يمكن لمشرفي الاستثمار في البنوك أن يختاروا الاستثمار من خلال الأسهم غير الكويتية مثل الأسهم العالمية والتي تعتبر استثماراً مهماً للاقتصاد الكويتي.

مميزات الاستثمار في الأسهم العالمية

الاستثمار في الأسهم يتيح للمستثمر امتلاك حصة في الشركة التي يمتلك أسهماً بها، وكلما نمت الشركة وتطور أداؤها، زادت العوائد على الاستثمار ومن ثم تزداد أرباح المستثمر، وقد حقق الكثير من المستثمرين أرباحاً هائلة من خلال استثمارهم في الأسهم. 

إليكم أهم المميزات للاستثمار في الأسهم: 

  1. الاستفادة من الاقتصاد المتنامي: يساعد الاستثمار في الأسهم من الاستفادة في حالة تحقيق الاقتصاد للنمو والتطور، فهذا يؤدي إلى زيادة أرباح الشركات لأن النمو الاقتصادي يوفر فرص عمل وبيئة عمل مناسبة للأشخاص، مما يعني أن هؤلاء الأشخاص سيكون لهم دخلاً يمكنهم من شراء السلع المختلفة، والذي يؤدي في النهاية إلى زيادة مبيعات الشركات وأرباحها والتي ستعود على المستثمر بالفائدة.                                    
  2. يساعد في مواجهة التضخم: تحقق الأسهم عوائد كبيرة على المدى الطويل وكلما زادت مدة الاستثمار في الأسهم، من المتوقع أن تزداد الأرباح والعوائد على الاستثمار، لذلك من المهم أن يقوم المستثمر بشراء الأسهم والاحتفاظ بها على المدى البعيد، حتى لو انخفضت قيمتها في بعض الأوقات، لأنها ستكون خطة جيدة للتحوط ضد التضخم. 
  3. سهولة الشراء: أصبحت الأسهم متوفرة لأي شخص يريد امتلاكها بعدة طرق إما من خلال سمسار، أو مخطط مالي أو عن طريق الانترنت، وبمجرد أن يقوم المستثمر بإنشاء حساب استثماري يمكنه شراء الأسهم التي يريدها. 
  4. لا تتطلب رأس مال كبير: يمكن للمستثمر البدء في تداول الأسهم بمبلغ صغير في البداية ومن ثم التوسع في الاستثمار، وتتيح معظم شركات الوساطة المالية للمستثمرين عمليات شراء وبيع الأسهم بدون عمولة، وهناك بعض الشركات التي لا تشترط حد أدنى لفتح حساب التداول، بالإضافة إلى إمكانية شراء أسهم جزئية في حال كانت أسهم الشركات التي يريد المستثمر امتلاكها باهظة الثمن. 
  5. الأرباح الموزعة: الأرباح الموزعة هي أجزاء الأرباح التي تقوم الشركات المتداولة بدفعها للمساهمين بشكل منتظم، ويتم تحديد حجم توزيعات الأرباح من قبل إدارة الشركات، ويعتمد مقدار الأرباح الموزعة للمستثمر على حجم الأسهم التي يمتلكها في الشركة. ويمكن أن تكون هذه الأرباح دخلاً منتظماً للمستثمر في الشركة، أو يتم في بعض الشركات إعادة توزيع الأرباح تلقائياً مما يزيد من قيمة مقتنيات المستثمر. 
  6. توفر السيولة: يتيح الاستثمار في الأسهم للمستثمرين أن يقوموا ببيع أسهمهم في أي وقت، ومن ثم الاستفادة من تحويل الأسهم إلى أموال في حالات الطوارئ. 
  7. توفر طرق مختلفة لجني الأرباح: يقوم العديد من المستثمرين في الأسهم بشرائها بسعر منخفض ومن ثم بيعها عندما يرتفع سعرها، وفي حين يقوم بعض المستثمرين ببيع الأسهم والاستفادة منها على المدى القصير، يقوم البعض الآخر بالاحتفاظ بها لسنوات والاستثمار على المدى الطويل. ويفضل بعض المستثمرين التدفقات النقدية المنتظمة والاستثمار في الشركات التي تنمو بمعدل معتدل والتي تمنحهم حصة من الأرباح. 

كم أحتاج لرأس المال لبدء الاستثمار في الأسهم؟

عندما يفكر الأشخاص في الاستثمار من خلال الأسهم لأول مرة، يتراود في أذهانهم تساؤلات عن مقدار المال اللازم حتى يتمكنون من بدء رحلتهم في عالم الاستثمار. وفي الحقيقة ليس هناك مقدار محدد من رأس المال يمكنك البدء به، حيث يعتمد ذلك على مقدرة الشخص نفسه ورأس المال المتوفر لديه، بالإضافة إلى شركة التداول التي يستخدمها وقوانينها ولوائحها المعتمدة. 

وهناك العديد من منصات التداول التي ليس لديها حد أدنى لفتح حساب والبدء في شراء الأسهم، وتسمح للمستثمرين ببدء التداول من خلال مبالغ بسيطة، ولكن يمكننا القول أن أفضل مبلغ يمكن أن تستخدمه للاستثمار في الأسهم كبداية يتراوح ما بين ٢٠٠ دولار إلى ١٠٠٠ دولار أمريكي. 

وينصح الخبراء في الاستثمار أن يقوم الشخص المبتدئ بالاستثمار كبداية بمبلغ بسيط لعديد من الأسباب أهمها: 

  • أن المجازفة والاستثمار برأس مال كبير في البداية يعتبر خطأ فادح وشائع الحدوث من قبل المستثمرين الجدد. 
  • أن رأس المال البسيط يساعدك في تحقيق الأرباح بالإضافة إلى أنه يحميك أيضاً من مخاطر الخسارة. 
  • يساعد الاستثمار من خلال مبلغ قليل في الحد من حجم الأضرار والخسائر التي قد يتعرض لها المستثمر بسبب قلة خبرته. 
  • كما يساعد الاستثمار بمبلغ بسيط المستثمر في اكتساب الخبرة عن طريق تجربة التداول حتى يتمكن من تنمية مهاراته الاستثمارية. 

خطوات تداول واستثمار الأسهم 

أصبح التداول الاستثمار في الأسهم أمراً سهلاً للغاية ومتاحاً للجميع، كل ما عليك فعله هو أن تتبع الخطوات التالية حتى تبدأ في عملية الاستثمار الخاصة بك وتحقق الأرباح من خلالها: 

  1. يجب عليك القيام بتحديد خطة واستراتيجية التداول التي ستتبعها في استثمارك. 
  2. يجب عليك القيام بتحديد المبلغ ورأس المال الذي تريد الاستثمار من خلاله. 
  3. يجب عليك إنشاء حساب تداول خاص بك من خلال شركة تداول موثوقة، ويمكنك الاستفادة من تقييم شركات التداول التي يوفرها لك موقع يقين. 
  4. يجب عليك اختيار الأسهم التي ترغب في شرائها والاستثمار فيها. 
  5. يجب عليك الاستمرار بمتابعة استثمارك بشكل منتظم، ومراقبة حركة السوق وأسعار الأسهم، حتى تتمكن من اقتناص الصفقات المربحة. 
  6. يجب عليك الاستمرار في الاستثمار، وزيادة قيمة استثمارك بشكل ذكي ومدروس، فلا يجب أن تقوم باستثمارات عالية إنما عليك شراء أسهم الشركات الموثوقة والحفاظ عليها، ومعرفة متى يمكنك بيعها للاستفادة من أرباحها.

هل الاستثمار مجزي ومربح؟ 

بالطبع يعتبر الاستثمار في الأسهم مجزي ومربح، ولكن يجب على المستثمر أن يكون ملماً بكافة قواعد الاستثمار والتداول، ويجب أن يكون على دراية كاملة ولديه المعلومات والخبرات اللازمة التي تمكنه من الاستثمار بشكل صحيح وتحقيق العوائد المطلوبة، إضافةً إلى أنه يجب على المستثمر تبني خطة استراتيجية والتداول من خلالها بحيث تكون هذه الخطة ممنهجة وفعالة وتساعده في تحقيق مبتغاه من الاستثمار. 

علاوةً على ذلك حتى يضمن المستثمر الحماية الكاملة لاستثماره عليه اختيار شركة الوساطة المرخصة والموثوقة والتي تتيح له الاستثمار من خلال العديد من الأصول المالية بشكل فعال وآمن. كما أنه حتى يحقق المستثمر نجاحات وأرباح عالية، من المهم أن يكون على اطلاع مستمر ودائم بأحوال سوق الأوراق المالية وآخر مستجداته، وأن يستمر في الاستثمار بشكل ذكي. 

احصل علي استشارة مجانية

الأسئلة الشائعة حول أفضل استثمار للأموال في الكويت (الأسهم العالمية)

أفضل طريقة لتنويع الاستثمار في الكويت هي توزيع راس المال على اكثر من مجموعة اصول مالية مختلفة ، منها عقارات أو صناديق الريت، ومنها أسهم خارج البورصة الكويتية، مثلا: الاسهم الامريكية و مؤشرات الاسهم العالمية مثل: مؤشر الداو جونز، مؤشر ناسداك بالاضافة إلى الاستثمار في الذهب تحوطا من التضخمات المالية الراهنة. للمزيد عن  أفضل طريقة لتنويع الاستثمار، يرجى التواصل مع فريق موقع يقين عبر الواتس ونسعد للرد عليكم. 

أعلى عائد على الاستثمارات في الكويت هو عوائد الاستثمارات على الاصول ذات درجة عالية من المخاطرة، و هو نوع من الاستثمار الذي يتلائم مع عقلية المستثمر الكويتي المجازف و بشجاعة في الاسواق المالية الامريكية التي تتميز بالسيولة العالية والتذبذبات العنيفة، أيضا تتيح له البورصة الامريكية اعتماد استراتيجية البيع على المكشوف، لذلك يلجئ المستثمر الكويتي إلى تداول مؤشرات الاسهم الامركية مثل ناسداك، اس أن بي 500 و مؤشر داو جونز، مستخدما الرافعة المالية لمضاعفة درجة المخاطرة بغية الكسب الكبير. ننوه، ان مثل هذا النوع من الاستثمارات العالية المخاطرة يتلائم مع عقلية المستثمر الكويتي الشجاع و ليس ملائمة لمستثمرين من فئة الافراد من دول اخرى.

أبرز مخاطر الاستثمارات في الكويت هو عامل السيولة وعدم التيقّين، مثل السيولة الشحة في البورصة الكويتية و أزمة العقارات في السوق العقاري الكويتي. لذلك، تشهد منصات التداول المرخصة تحويل اموال من السوق المالية الكويتية و قطاع العقارات  في البلد، إلى الاستثمار و التداول على أصول مالية ذات سيولة عالية مع امكانية تحديد حجم الخسارة بالمسبق و السيطرة التامة عليها من خلال اعتماد امر التداول من نوع Stop Loss حيث تمكّن المستثمر الكويتي من تحديد خسارته بالزبط من دون عنصر المفاجاة كما هو حال الاستثمار في بورصة الكويت.