تداول الأسهم مع Evest
تداول الأسهم مع Evest

افتح حسابك الجديد وتداول بدون عمولة مع بمزايا تنافسية: توصيات تداول على موبايلك، تنفيذ "اولترا - سريع" عبر منصات MT المتطورة، السوق لا تنتظرك.

يشكل سوق الأسهم في تقدير الكثيرين ووفقاً لما يرد بالتقارير والنشرات الاقتصادية -متناهية الدقة- فرصة مثالية للاستثمار، يُفسر ذلك الارتفاع المتزايد والمستمر في معدلات الإقبال عليه، خاصة بعدما لاقت شركات التداول الرقمي انتشاراً واسعاً وجعلت الأمر متاحاً أمام القطاع الأكبر من المستثمرين على اختلاف قيمة استثماراتهم.

يرغب الكثيرين في الدخول إلى هذا المجال الاستثماري واغتنام الفرصة لتحقيق العائدات المالية المأمولة، تتمثل الخطوة الأولى نحو تحقيق ذلك في التعرف على أهم مصطلحات سوق الأسهم التي تتحدد منها ملامحه ويتضح بها آليات التعامل داخله.

أهم مصطلحات سوق الأسهم

يمتلئ عالم الأسهم بالعديد من المصطلحات التي قد تبدو للوهلة الأولى -خاصة لغير المحترفين- غريبة وغير مٌفسرة، إلا أن الإلمام بها والفهم الدقيق والمُفصل للمقصود منها أمر بالغ الضرورة والأهمية لضمان نجاح التجربة الاستثمارية والتمكن من التداول بصورة أسهل وأكثر فاعلية، فيما نرصد أبرز مصطلحات سوق الأسهم والتي يمكن تقسيمها إلى الفئات التالية:

أولاً: مصطلحات عامة 

البدء مع مصطلحات سوق الأسهم يجب أن يكون من خلال مجموعة من التعريفات العام التي تتشكل منها معالمه، يمكن إيجاز أبرزها وأهمها فيما يلي: 

الاكتتاب العام - يعني هذا المصطلح قيام إحدى الشركات بطرح أسهمها في البورصة لتصبح قابلة للبيع والشراء من قبل المستثمرين، تتجه الشركات إلى ذلك لأغراض عِدة أبرزها تعزيز التدفقات النقدية.

توزيع الأرباح - إجراء تقوم به بعض الشركات المساهمة ويعني دفع نسبة من أرباحها للمساهمين -مالكي الأسهم- كلٍ حسب صحته، يتم توزيع تلك الأرباح (سنوي، نصف سنوي، ربع سنوي).

السوق الصاعد - يعني تحرك السوق بالاتجاه الصاعد ارتفاع سعر السهم.

السوق الهابط - يمثل نقيض السابق ويعني تراجع أو انخفاض سعر السهم.

أسهم بيني ستوك - يشير مصطلح أسهم البيني ستوك إلى مجموعة الأسهم منخفضة القيمة والتي يكون سعرها في متوسط دولار أمريكي واحد.

ثانياً: مصطلحات خاصة بعملية التداول 

تتم عملية التداول من خلال مجموعة من الأدوات وسلسلة من الاختيارات كل منها له مُسمى خاص يتميز به، أي أن كل منها عبارة عن مصطلح من مصطلحات سوق الأسهم لابد من التعرف على مدلوله لتبيّن الغاية منه وإتقان استغلاله وأبرزها الآتي:

السبريد 

يعد مُسمى السبريد (Spread) أحد المصطلحات الشائعة في عالم التداول عبر الإنترنت بمفهومه العام والشامل ولا يقتصر على الأسهم فقط، وهو يُعني الفارق الناتج بين سعري أصل مالي ما، يتم الاعتماد على السبريد أو الهامش كذلك كمقياس إحصائي مُبسط للتعرف على حجم السيولة، كلما انخفض كان ذلك دليلاً على وجود مستوى أعلى من السيولة في السوق، والعكس.

يمكن القول أن السبريد في حد ذاته أحد أسس المفاضلة والاختيار عند البحث عن منصة تداول في الكويت أو السعودية أو أي دولة حول العالم، يرى المحللون أن انخفاض حجم السبريد هو الخيار الأفضل لما له من انعكاسات إيجابية عديدة على تجربة التداول.

الرافعة المالية 

تُشكل الرافعة المالية (Leverage) أيضاً إحدى الخصائص المميزة التي تشمل كافة الأصول المالية المتاحة للتداول عبر الإنترنت ومنها الأسهم، يتمثل دورها في مضاعفة القيمة الشرائية للمبالغ المستثمرة في التداول مما يُمكن المتداول من فتح مراكز أكبر وبالتبعية يُضاعف قيمة الأرباح المُحتمل تحقيقها من خلاله، فيما يلي معادلة توضيحية لآلية عمل الرافعة المالية:

رأس مال بقيمة 1000 $ × رافعة مالية بحجم 1: 400 (كمثال) = 400.000 $

الهامش 

يعد الهامش (Margin) أحد مصطلحات سوق الأسهم الهامة، يُقصد به قيمة المبلغ الواجب توافره في حساب المتداول للتمكن من إتمام الصفقات المُجراة من خلال الحساب، يتم احتساب قيمة الهامش كنسبة مئوية من إجمالي قيمة الصفقات.

الرسم البياني الحي 

تعتبر الرسوم البيانية من أدوات التداول الأساسية وتكمن أهميتها في أنها تتبع مسار تغيرات سعر أداة مالية بعينها، يتمكن المتداول بالتالي من توقع التحرك المستقبلي للأسعار وفي ضوء ذلك يتخذ قراراته بشأن صفقة ما سواء بالبيع أو الشراء.

أفضل شركات للتداول في سوق الأسهم

عقب التعرف على أهم مصطلحات سوق الأسهم يبقى التعرف على الطريقة المثلى للدخول إليه والاستفادة من الأصول المُدرجة به، التي تتمثل في مجموعة شركات التداول المرخصة والتي بدورها تتيح لعملائها الوصول -عبر منصاتها الرقمية- إلى أكبر أسواق المال في الوطن العربي والعالم وتداول أسهم كبرى الشركات العالمية بالعديد من الآليات.

يستعرض موقع "يقين" فيما يلي مجموعة من أهم وأفضل شركات التداول المُنظمة والمُعترف بها قانوناً، التي تقوم بممارسة نشاطها المالي بشكل مشروع بمقتضى تراخيص أهم الهيئات الرقابية في أسواق المال، فضلاً عن حرصها على تقديم العديد من خدمات الدعم لضمان خوض تجربة تداول أكثر أمناً وفاعلية. 

تقييم شركة ايفست Evest

ايفست Evest

فتح حساب تقييم شركة ايفست Evest
تقييم شركة سي ام تريدنج CMTrading

سي ام تريدنج CMTrading

  • التراخيص

    FSA - سيشيل, FSCA - جنوب أفريقيا

  • أقل مبلغ لإيداع

    $100

  • حساب تجريبي
تقييم شركة سي ام تريدنج CMTrading
تقييم شركة افاتريد AvaTrade

افاتريد AvaTrade

فتح حساب تقييم شركة افاتريد AvaTrade
تقييم شركة اكسنس Exness

اكسنس Exness

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص

  • أقل مبلغ لإيداع

    $10

  • حساب تجريبي
فتح حساب تقييم شركة اكسنس Exness
تقييم شركة اكس تي بي XTB

اكس تي بي XTB

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, DIFC - دبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $1

  • حساب تجريبي
فتح حساب تقييم شركة اكس تي بي XTB
تقييم شركة فينك Finq

فينك Finq

فتح حساب تقييم شركة فينك Finq

أفضل مؤشرات الأسهم 

يُشكل هذا المُسمى -أي مؤشرات الأسهم- أحد مصطلحات سوق الأسهم المحورية البالغة الأهمية، يجمع كل مؤشر فئة معينة من الأسهم وفق معايير مُحددة، مثل القطاع (التجاري\ الصناعي) المُنتمية إليه أو أي شكل من أشكال التصنيف الأخرى، أهم ما يجب معرفته بهذا الشأن هو أن تلك المؤشرات في حد ذاتها تُمثل أحد أنواع الأدوات المالية القابلة للتداول.

من أبرز مؤشرات الأسهم العالمية ما يلي:

  • مؤشر ناسداك المركب.
  • مؤشر داو جونز الصناعي.
  • مؤشر ستاندرد آند بورز.
  • مؤشر فوتسي.
  • مؤشر الاتحاد الأوروبي.
  • مؤشر بورصة هونج كونج (HIS 50).

بين الاستثمار طويل الأجل والمضاربة اليومية

يعد كل من الاستثمار طويل الأجل والمضاربة اليومية من المصطلحات الهامة والشائعة في سوق الأسهم، نظراً لأنهما يُعبران عن الاستراتيجيتين الأشهر والأكثر شعبية وانتشاراً في تداول هذا النوع من الأصول، يكمن الفارق الأبرز بينهما في الآتي:

المضاربة اليومية - يُشار إليها أيضاً بمُسمى التداول اليومي ويقصد بها مجموعة الصفقات السريعة التي تُجرى خلال يوم واحد من التداول، قد تستغرق تلك الصفقات ثواني وقد تكون مدتها بضعة ساعات لكنها في النهاية تُغلق وتتم قبل انتهاء اليوم.

الاستثمار طويل الأجل - يتبيّن من مُسماه أن هذا النوع من الاستثمار يتم على المدى البعيد، يُعني امتلاك الأداة المالية -أي السهم- والاحتفاظ بها لفترات طويلة نسبية تبدأ من أسابيع وقد تمتد لبضعة سنوات، يهدف ذلك إلى تحقيق الربح من إعادة بيعها لاحقاً عند صعود سعر السهم أو الاستفادة من توزيع الأرباح.

دعنا نساعدك في الدخول إلى سوق الأسهم

هل لا تزال تعاني من عدم وضوح بعض مصطلحات سوق الأسهم أو تجد صعوبة في تحديد شركة التداول الملائمة؟، أياً كان السؤال الذي يراود ذهنك الآن وأياً كانت المساعدة التي تحتاجها لتبدأ رحلتك الاستثمارية الخاصة، نحن متواجدون من أجل ذلك ولا يفصلك عن تحقيق حلمك إلا نقرة واحدة على أيقونة "تواصل معنا" المُبيّنة أسفل هذه الفقرة.

يتولى ممثلو موقع "يقين" - بموجب خبرتهم الطويلة بهذا المجال - مساعدتك في تجنب شركات التداول النصابة، فضلاً عن إرشادك إلى أفضل البدائل الآمنة والموثوقة التي تناسب الحجم المتوقع لتداولاتك ومستوى خبرتك، يُضاف لما سبق العديد من خدمات وأشكال الدعم الأخرى التي تضمن لك تداولاً استثنائياً وتجربة تداول في مُجملها فائقة التفرد والخصوصية.

الأسئلة الشائعة حول مصطلحات سوق الأسهم

نعم، بل أن النسبة الغالبة من شركات الوساطة المالية في العراق والكويت والسعودية وغيرهم من الدول هي في الأصل شركات عالمية، أي أنها تقدم خدماتها على الصعيد الدولي وبالتبعية يمكن الاستفادة من الخدمات المقدمة منها والتداول من خلالها بأي مكان بالعالم، يُضاف إلى ذلك أن معظمها شركات آمنة وموثوقة وحائزة على تراخيص أهم الهيئات الرقابية في أسواق المال.

تتيح شركات التداول الكبرى لعملائها بالوطن العربي والشرق الأوسط خدمة حساب التداول الإسلامي، هو عبارة عن حساب تداول حقيقي يمكنهم من عقد الصفقات وإتمام كامل التداولات والاستفادة من كافة الخدمات المقدمة من الشركة، إلا أن كل ذلك يتم بصورة متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، حيث لا يُفرض على الصفقات المُجراة عبر تلك الحسابات رسوم تبييت (SWAP) أو أي عمولات أخرى ذات شبهة ربوية.

تُعرف عقود مقابل الفروقات (CFD) بأنها أحد أشكال عقود المشتقات المالية التي يتم من خلالها تداول العديد من الأصول المالية عبر الإنترنت، تمثل تلك العقود صفقة بين طرفين (بائع و مشتري) مُحددة بنطاق زمني ومختصة بأصل مالي محدد، ينتج الربح بها من خلال فارق الناتج بين سعري الشراء والبيع. تعد المشتقات المالية بصفة عامة وعقود مقابل الفروقات بشكل خاص من طرق تداول الأسهم -والأصول المالية المختلفة- المفضلة لقطاع كبير من المستثمرين، يرجع ذلك لما يتوفر بها من مقومات تميز بالغة التعدد أبرزها إتاحة الفرصة للاستفادة من تحركات السوق بكلا الاتجاهين.