ابدأ التداول اليوم مع AvaTrade أحد شركات التداول المرخصة محلياً. بونص يصل الى 40% عند فتح حساب تداول الأسهم الحقيقي من خلال موقع يقين.

ينصح الكثير من ذوي الخبرة في مجال تداول الأسهم بضرورة تعلم موجات اليوت وإتقان التداول من خلالها، يقومون بإرجاع ذلك إلى فعاليتها كأداة تحليلية تساعد على التنبؤ بمستقبل حركة السعر، الذي بدوره يعد الركيزة الأساسية التي تعتمد عليها آلية التداول بصفة عامة وتداول الأسهم بشكل خاص. فترى ما المقصود بتلك الموجات؟ وما أهميتها؟ وكيف يمكن الاستفادة منها؟

لمحة تاريخية عن نظرية موجات إليوت 

ظهر مصطلح موجات اليوت للمرة الأولى خلال عقد الثلاثينات من القرن الماضي، قد اكتسبت مُسماها من اسم مؤسسها وهو "رالف نيلسون إليوت"، الذي أجرى دراسة موسعة ومتعمقة للسوق المالي مع التركيز على أسباب ارتفاع وانخفاض الأسهم والعوامل المؤثرة على حركة السعر، كان دافعه لذلك تكبده للعديد من الخسائرهو وآخرين جراء التراجع الحاد والمفاجئ الذي شهده سوق الأسهم في عام 1929.

أسفرت الدراسات عن النواة الأولى لنظرية موجات اليوت المتمثلة في اكتشاف أن سوق الأسهم لا يتحرك بعشوائية كما كان يعتقد الكثيرين، إنما يتكون من مجموعة من الموجات التي تتكرر بشكل دائم، استطاع "رالف إليوت" في نهاية المطاف من تحديد أنماط تلك الموجات وبالتبعية أصبح بمقدوره - من خلال مراقبتها - التنبؤ بمستقبل حركة السوق وتحديد الأوقات الأمثل للبيع والشراء، منذ ذلك الحين صارت تلك الموجات واحدة من أبرز أدوات التحليل الفني والشائعة بدرجة كبيرة.

تعلم موجات اليوت (الفراكتال)

تبدأ خطوات تعلم موجات اليوت باستيعاب آلية عملها والتي يمكن تبسيطها بالقول بأنها تعتمد على مراقبة قياسات الموجات التي تتشكل نتيجة الحركة الدائمة لسعر السهم، من ثم تقوم برصد القمم والقيعان - يُشار إليها أحياناً بمُسمى نقاط الدعم والمقاومة - التي بدورها تكشف عن اتجاه السعر.

يشار إلى تلك المؤشرات باسم الفراكتلات أو الكُسيرات "Fractals"، وهو مصطلح هندسي يشير إلى الأشكال غير المنتظمة التي تتكون من أجزاء متداخلة غير منتظمة وبقياسات مُتباينة، بما أنك طالعت مُسبقاً رسماً بيانياً لحركة الأسعار فأنت تدرك أن هذا الوصف يعبر عنه تماماً، لكن بالتدقيق بتلك المسارات المتذبذبة أو الفراكتال سوف يتلاحظ أنها تكون أنماطاً متكررة من الموجات وتلك هي موجات إليوت وفيما يلي بيانها:

أولاً: الموجات الاندفاعية 

تمثل الموجات الاندفاعية النوع الأول ضمن نظرية موجات إليوت والذي يتكون من خمسة موجات متتالية، تكون الموجات (1، 3، 5) موجات دافعة أي أنها تتحرك بصورة تتماشى مع الاتجاه العام للسوق، ويُقصد بالاتجاه العام هنا أي من الاتجاهين سواء الصعود أو الهبوط، بينما الموجات (2، 4) تكون موجات تصحيحية.

  • الموجة 1: تتكون نتيجة إقدام عدد صغير نسبياً من المستثمرين على شراء السهم لاستشعارهم أن السعر منخفض، ينتج عن ذلك زيادة نسبية في الطلب تؤدي بطبيعة الحال إلى ارتفاع في السعر.
  • الموجة 2: يتراجع السر خلالها نسبياً نتيجة تراجع بعض المستثمرين المشاركين بالموجة الأصلية، لكن هذا التراجع يكون محدود ولا يتسبب في عودة السهم لمستوى أدنى مما كان عليه قبل الموجة الأولى.
  • الموجة 3: جرت العادة على أن تكون هي الأطول بين الموجات الخامسة، إذ أنها تنتج عن دخول مزيد من المستثمرين وما يتبع ذلك من زيادة في حجم الطلب.
  • الموجة 4: تعد نتاج طبيعي ومباشر للحركة السابقة والتي ارتفعت خلالها قيمة السهم، يدفع ذلك العديد من المستثمرين إلى البيع للاستفادة من هذا الارتفاع في تحقيق الأرباح، لكن التراجع هنا عادة ما يكون محدود إذ لا تزال الفئة الأكبر متفائلة بشأن السهم وتتوقع استمراره بالصعود.
  • الموجة 5: يصل السهم عادة إلى الذروة خلال تلك الموجة.

ثانياً: الموجات التصحيحية 

تتبع الموجات التصحيحية وفق نظرية إليوت مسار الموجات الاندفاعية المذكور سلفاً، يتكون هذا النمط من ثلاثة موجات تتحرك في الاتجاه المعاكس، تتم الإشار إلى الموجات التصحيحية بواسطة الأحرف الأبجدية (A, B, C).

أشرنا سلفاً أن الموجات ترصد حركة سعر السهم في كلا الاتجاهين، لذا من الضروري عند تعلم موجات اليوت معرفة أن الموجات التصحيحية تكون معاكسة لنظيرتها الاندفاعية بأي من الاتجاهين، بمعنى إن كانت الموجات الاندفاعية الخامسة متجهة للهبوط فإن التصحيح سيكون باتجاه الصعود، أما إذا كان الاندفاع بالأصل في اتجاه الصعود فسيكون التصحيح - على النقيض - باتجاه هبوطي كما يظهر بالرسم التوضيحي التالي:

أنماط موجات إليوت التصحيحية 

تتخذ الموجات التصحيحية أو ما يشار إليها أحياناً بمُسمى موجات ABC عدة أشكال، وإن أردنا الدقة فإنها تتخذ 21 شكلاً، لكن النبأ السار هنا هو أنها في المُجمل تتكون من تشكيلات ثلاثية بسيطة يسهل تميزها وتتبعها، فيما يلي أكثر تلك التشكيلات شيوعاً وتكراراً.

  • موجات اليوت الزجزاجية Zig-Zag: تتمثل في 2: 3 تحركات متعرجة مرتبطة ببعضها البعض، ينتج هذا التشكيل عند تراجع أو انحدار السعر بشدة في الاتجاه المعاكس.
  • موجات اليوت المثلثة Triangle: كما يتضح من الاسم هي عبارة عن نمط تصحيحي يكون مساراً أشبه بالمثلثات، يمكن أن تكون تلك المثلثات متسعة أو متقاربة أو صاعدة أو هابطة، لكنها تظل متخذة لهذا التشكيل أي مثلثات متتالية.
  • التشكيل المسطح لموجات إليوت Flat: يمثل النمط الأبسط بين الأنماط الواحد والعشرين للموجات التصحيحية، يتكون هذا التشكيل من موجات شبه متساوية، حيث يبدأ من النقط (A) وينتهي إلى المعدل نفسه عند النقطتين (C)، بينما تكون نقطة المنتصف (B) في الاتجاه المعاكس.

أفضل شركات التداول بواسطة موجات إليوت

يتم تحديد الأفضل بين شركات تداول الأسهم في السعودية تبعاً للعديد من المعايير، يأتي في صدارتها عنصر الثقة والأمان الذي يُحدد تبعاً لمستوى التراخيص الممنوحة لها من قبل الجهات الرقابية، يُضاف إلى ذلك أوجه وأشكال الدعم المقدمة من الشركة لعملائها من المتداولين وفي مقدمتها إتاحة أدوات التحليل اللازمة للتمكن من إدارة الصفقات بنجاح.

يعرض موقع "يقين" فيما يلي قائمة بالشركات التي تجمع بين هذين العاملين الأكثر تميزاً، بناءً على ذلك يمكن من خلالها التداول بصورة أكثر ثراءً وسهولة وفاعلية، وخوض تجربة استثمارية فريدة ومميزة على كافة الأصعدة.

تقييم شركة ايفست Evest

ايفست Evest

افتح حساب تقييم شركة ايفست Evest
تقييم شركة افاتريد AvaTrade

افاتريد AvaTrade

افتح حساب تقييم شركة افاتريد AvaTrade
تقييم شركة اكس تي بي XTB

اكس تي بي XTB

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, DIFC - دبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $100

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة اكس تي بي XTB
تقييم شركة ايتورو eToro

ايتورو eToro

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, ASIC - استراليا

  • أقل مبلغ لإيداع

    $50

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة ايتورو eToro 78٪ من حسابات التجزئة CFD تخ.... 78٪ من حسابات التجزئة CFD تخسر أموالاً.
تقييم شركة اكسنس Exness

اكسنس Exness

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص

  • أقل مبلغ لإيداع

    $10

  • حساب تجريبي
افتح حساب تقييم شركة اكسنس Exness

كيفية إتقان تحليل موجات إليوت 

يضمن تعلم موجات اليوت بنسبة كبيرة القدرة على توقع حركة السوق بشكل عام والأسهم المستهدفة بشكل خاص، يزيد ذلك بطبيعة الحال من فرص عقد صفقات ناجحة وجني العوائد المأمولة من خلالها، تقوم عملية إتقان التعامل بواسطة تلك الموجبات على شقين رئيسيين هما التعلم والتطبيق:

  1. التعلم: يقصد به الدراسة النظرية المتمثلة في التعرف على أنماط الموجات المتكررة ومُسميتها، بجانب فهم مدلول كل منها وتأثيرها المُنعكس على حركة السهم.
  2. التطبيق: يُعني الممارسة أو الجانب العملي أي استعمال تحليل موجات إليوت في عمليات التداول بشكل فعلي، يمكن الاستفادة من حسابات التداول التجريبية للقيام بهذا مع تجنب المخاطر برأس المال الحقيقي.

تجدر الإشارة هنا إلى نظرية موجات إليوت لا تغني بأي حال من الأحوال عن الإلمام بأدوات التحليل الأخرى، إذ أن احتراف تداول الأسهم يتطلب عمل جاد واعتماد على مصادر معلومات وتحليلات متعددة، تضمن للمتداول تكوين رؤية أكثر وضوحاً لأوضاع السوق وتمكنه من التنبؤ بشكل أكثر دقة بحركته المستقبلية، كما أن تعدد المصادر يحد من نسبة الخطأ ويُضاعف احتمالات النجاح وتحقيق الأهداف المرجوة.

هل تحتاج مساعدة؟ تواصل معنا الآن

عقب معرفة نظرية إليوت والجدوى منها لم يبق سوى الدخول الفعلي إلى عالم التداول وجني الأرباح من الأسهم، نعم أنت أيضاً يمكنك اللحاق بالركب وبدء رحلتك الخاصة، وخطوتك الأولى على هذا الطريق هي النقر على أيقونة "تواصل معنا" المُدرجة أسفل هذه الفقرة.

يمكنك عبر هذا الخيار التواصل بشكل مباشر مع أحد ممثلي موقع "يقين"، الذي سوف يتولى بدوره مساعدتك على تجنب شركات التداول النصابة وإرشادك إلى أفضل الخيارات الموثوقة والآمنة المناسبة لمتطلباتك، فضلاً عن إجابة كافة الأسئلة والاستفسارات والعديد من أشكال الدعم الأخرى.

احصل علي استشارة مجانية

الأسئلة الشائعة حول ما هي موجات اليوت ببساطة شديدة؟

تكمن أهمية نظرية إليوت - كأي من أدوات التحليل الأخرى - في منح المتداول القدرة على فهم الوضع الحالي للأسعار والتنبؤ بمستقبلها، بناءً على ذلك يمكنه اتخاذ قراراته بشأن صفقاته المفتوحة بالبيع أو الشراء وجني الأرباح المتمثلة في فارق السعر بين كلتا العمليتين.

يتوقف الأمر في النهاية على مدى جدية المتداول المبتدئ أو حديث العهد بعالم تداول الأسهم، لكن بشكل عام فإن تعلم آلية عمل تلك الموجات واكتساب مهارة قراءتها وتحليلها أمر متاح ويمكن تحقيقه بالاطلاع على المصادر التعليمية المختلفة فضلاً عن التجربة العملية، أما الدليل القاطع على بساطة هذه الآلية - وإن بدت معقدة للوهلة الأولى - هو اعتماد ملايين المتداولين حول العالم عليها في إدارة صفقاتهم.

يعبر الاتجاه عن حركة سعر السهم أو أي أداة مالية أخرى خلال نطاق زمني محدد، تعد معرفة الاتجاهات وفهم مدلولها وتأثيرها الركيزة الأساسية التي تقوم عليها أي من معاملات التداول، توجد ثلاثة اتجاهات أساسية للسوق وهي: الاتجاه الصاعد Up Trend، الاتجاه الهابط Down Trend، الاتجاه العرضي Sideway.