أفضل شركة وساطة مالية لتداول العملات في السعودية

يمنح الخبراء توصيف أفضل شركة وساطة مالية لتداول العملات في السعودية تبعاً لمجموعة محددة من الضوابط والمعايير، يأتي في صدارتها قوة التراخيص الممنوحة للشركة من قبل الجهات الرقابية، بجانب مدى امتثال هذه الشركات للوائح والقوانين المُنظمة لأنشطتها المالية وأخيراً مدى جودة الخدمات المقدمة منها.

إن كنت ترغب في الدخول إلى عالم التداول عبر الإنترنت وخوض تجربتك الخاصة فقد وصلت أخيراً إلى وجهتك، فيما يلي نعرض لك قائمة الشركات الأبرز التي تنطبق عليها المواصفات السابق ذكرها، مما يجعلها مستحقة لوصف أفضل وسيط لتداول العملات في السعودية وجديرة بالثقة التي حازت عليها على مدار سنوات طويلة.

تقييم شركة ايفست Evest

ايفست Evest

فتح حساب تقييم شركة ايفست Evest
تقييم شركة سي ام تريدنج CMTrading

سي ام تريدنج CMTrading

  • التراخيص

    FSA - سيشيل, FSCA - جنوب أفريقيا

  • أقل مبلغ لإيداع

    $100

  • حساب تجريبي
تقييم شركة سي ام تريدنج CMTrading
تقييم شركة افاتريد AvaTrade

افاتريد AvaTrade

فتح حساب تقييم شركة افاتريد AvaTrade
تقييم شركة اكسنس Exness

اكسنس Exness

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص

  • أقل مبلغ لإيداع

    $10

  • حساب تجريبي
فتح حساب تقييم شركة اكسنس Exness
تقييم شركة اكس تي بي XTB

اكس تي بي XTB

  • التراخيص

    FCA - بريطانيا, CySEC - قبرص, DIFC - دبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $1

  • حساب تجريبي
فتح حساب تقييم شركة اكس تي بي XTB
تقييم شركة فينك Finq

فينك Finq

فتح حساب تقييم شركة فينك Finq

محتويات

شركات الوساطة المرخصة في السعودية

تمكنت تجارة الفوركس من جذب قطاع كبير من المستثمرين السعوديين على مدار السنوات الأخيرة، يرجع ذلك إلى كون سوق الفوركس يمثل السوق المالي الأكبر عالمياً؛ إذ وصل حجم التداول اليومي به إلى ما يقارب 6.6 تريليون دولار أمريكي أي ما يُعادل نحو 25 تريليون ريال سعودي تقريباً، يُضاف إلى ذلك العديد من عوامل الجذب الآخرى مثل ملائمة تداول العملات للمبتدئين وسهولة تفعيل الحسابات وإتمام الصفقات وغير ذلك.

يجدر بنا في البداية التنويه إلى أن عبارة أفضل شركة وساطة مالية لتداول العملات في السعودية تعد من العبارات الخادعة أو مزدوجة المعنى، فالبعض يحصرها في النطاق الضيق ويقصد من ورائها الإشارة إلى مجموعة الشركات المالية القائمة داخل مملكة والمرخصة من الجهات الحكومية المحلية، أما البعض الآخر -وهم الأكثر والأعَمّ- يحملونها على نطاق أوسع ويقصدون بها مجموعة شركات التداول المرخصة عالمياً والتي تتيح خدماتها على الصعيد الدولي بما يشمل المملكة العربية السعودية.

تشير نتائج الدراسات الإحصائية إلى أن النسبة الأكبر من المتداولين يفضلون إجراء صفقاتهم من خلال وسيط أجنبي، يرجع ذلك لسبب بسيط وبديهي وهو أنه يمثل أفضل وسيط لتداول العملات في السعودية من ناحية مستوى الخدمات وحجم التسهيلات، علاوة على أن تلك الشركات تكون مرخصة من قبل كبرى هيئات الرقابة المالية حول العالم مما يجعلها موضع ثقة.

تراخيص وسطاء تداول العملات الأجانب بالسعودية

أشرنا سلفاً إلى أن أفضل منصة لتداول العملات في السعودية تنقسم إلى فئتين، أولهما تكون مرخص لها بمزاولة نشاطها المالي محلياً وبتلك الحالة تكون مُدرجة ضمن تصنيف "الشركاء" بالموقع الرسمي التابع لهيئة السوق المالية بالمملكة.

أما الفئة الثانية التي تمثل الكم الأكبر من الشركات لا تكون بالضرورة مرخصة محلياً، إلا أن ذلك لا يقلل من مصداقيتها أو موثوقيتها؛ نظراً لأن الشركات الكبرى تكون مرخصة من واحدة أو أكثر من أهم الهيئات الرقابية في سوق الفوركس ومن أبرز تلك الجهات:

  • لجنة السلوك المالي البريطانية FCA.
  • لجنة تداول السلع والعقود الآجلة بالولايات المتحدة CFTC.
  • هيئة الأوراق المالية والاستثمارات في أستراليا ASIC.
  • لجنة الأوراق المالية والبورصات في قبرص CySEC.
  • هيئة السوق المالية السويسرية FINMA.
  • هيئة توجيه أسواق الأدوات المالية MiFID.

يُضاف لما سبق بعض جهات الرقابة المالية بالوطن العربي التي تحظى بمكانة مرموقة والتي تضع معايير صارمة لاعتماد الشركات، مما يجعل التراخيص الصادرة عنها دليلاً على مصداقية تلك الشركات والتزامها بمعايير الأمان والجودة وأبرز تلك الجهات:

  • هيئة دبي للخدمات المالية DFSA.
  • مركز أبو ظبي المالي العالمي ADGM.
  • مصرف البحرين المركزي CBB.

معايير وأسس اختيار أفضل شركة وساطة لتداول العملات في السعودية 

أوضحنا سلفاً أن وصف أفضل شركة وساطة مالية لتداول العملات في السعودية يُكتسب وفق مجموعة من المعايير العامة، يأتي على رأسها أن يكون الوسيط مرخصاً ويخضع لإشراف جهات رقابية مرموقة، لكن في النهاية تبقى هناك بعض المعايير الأخرى التي ترتكز بعض الفروق الفردية التي يجب الالتفات إليها.

تكمن أهمية تلك الفروق الدقيقة في أنها لا تُحدد فقط مدى أمان وموثوقية شركات التداول في السعودية فحسب، إنما يمكن الاعتماد عليها في تحديد مدى ملائمة شركة وساطة بعينها للعميل تبعاً لاحتياجاته الشخصية التي تُحدد تبعاً لعوامل عديدة مثل مستوى خبرته وحجم رأس المال المستهدف استثماره وغير ذلك، يمكن إيجاز أهمها في النقاط التالية:

  • التعرف على أنواع حسابات التداول المتوفرة من الشركة ومقارنتها.
  • الحد الأدنى للإيداعات الأولية المطلوبة لفتح حساب التداول الحقيقي.
  • معرفة خيارات أزواج العملات الرئيسية المُدرجة للتداول عبر الوسيط.
  • مدى دعم الشركة لمنصات تدوال عالمية فائقة الجودة مثل منصة ميتاتريدر العالمية.
  • التأكد من أن وسائل الإيداع والسحب المتوفرة من الشركة معتمدة ومتاحة في المملكة.
  • مدى جودة وفاعلية خدمة العملاء المقدمة من الشركة ويُفضل أن تكون داعمة للغة العربية.
  • معرفة حجم وقيمة الرسوم والعمولات المقررة من الشركة على الصفقات المجراة من خلالها.

يُضاف إلى كل ما سبق إمكانية الاستفادة من آراء وتقييمات العملاء السابقين في معرفة أفضل وسيط لتداول العملات في السعودية أو تقليص دائرة الاختيارات، يوصى كذلك بمراعاة مستوى الخبرة ومن النصائح المقدمة للمبتدئين في التداول الحرص على اختيار الشركات التي توفر لهم برامج تعليمية وتأهيلية للارتقاء بمستواهم.

مزايا تداول العملات عبر الإنترنت في السعودية

ترجع زيادة معدلات البحث عن أفضل منصة لتداول العملات في السعودية إلى شيوع وانتشار هذا النمط الاستثماري خاصة من خلاء وسطاء أجانب، يرجع ذلك بدوره إلى ما يتوفر في تداول العملات من مقومات تميز بالغة التعدد والتفرد أهمها:

  • الاستثمار في أكبر سوق مالي على مستوى العالم.
  • التداول على مدار 24 ساعة مع تحرر تام من القيود الزمانية والمكانية.
  • الاستفادة من الرافعة المالية في تداول الفوركس لمضاعفة قيمة الاستثمارات وبالتبعية الأرباح المتوقعة.
  • التحكم التام في إدارة الصفقات بحرية مُطلقة.
  • الاستفادة من التغير اللحظي والسريع في حركة سعر العملات الأجنبية.
  • انخفاض قيمة الرسوم والعمولات المفروضة على تداول الفوركس عبر الإنترنت.

دعنا نساعدك لتبدأ تداول العملات اليوم

تضاعفت أعداد شركات التداول المرخصة عدة مرات على مدار السنوات الأخيرة الماضية، يُمثل هذا انعكاساً طبيعياً لحالة الرواج التي شهدها مجال تداول العملات بالسعودية خاصة والوطن العربي عموماً، رغم أن ذلك يعد عامل إيجابي نظرياً حيث أن تعدد الخيارات المتاحة دوماً في صالح المتداول، إلا أنه في ذات الوقت يسبب الحيرة والارتباك أثناء المفاضلة بين تلك العروض العديدة.

يمكنك اختصار الطريق نحو هدفك وتحديد أفضل منصة لتداول العملات في السعودية بالنسبة لك بسهولة تامة، يتطلب تحقيق ذلك فقط النقر على أيقونة "تواصل معنا" الموجودة بالأسفل، يُمكنك هذا الخيار من التحدث مباشرة لأحد ممثلي موقع يقين لإرشادك إلى كيفية تفادي شركات التداول النصابة مع استعراض البدائل الآمنة -من الشركات المرخصة- المُلبية لمتطلباتك واحتياجاتك الفردية.

احصل علي استشارة مجانية

هل يمكن تداول الفوركس عبر حسابات إسلامية؟

أثير جدلاً كبيراً حول مشروعية الفوركس من الناحية الدينية إلا أن ذلك كله كان من الماضي، فقد تغيرت الأمور تماماً عقب ظهور خاصية حسابات التداول الإسلامية التي توفرها كبرى شركات التداول في السعودية بما في ذلك الشركات الأجنبية، يتميز ذلك النوع من الحسابات بأن الصفقات المُجراة من خلاله لا تُفرض عليه رسوم تبييت أو أي نوع آخر من الرسوم التي يُشتبه في كونها ربوية ومُحرّمة.

هل تداول العملات في السعودية قانوني؟

يجاب عن ذلك السؤال الشائع بـ"نعم" قاطعة،  فالتداول الرقمي للعملات وأغلب الأصول المالية الأخرى مشروع تماماً في المملكة، حتى أن بعض الشركات تقدم تلك الخدمات بموجب تراخيص محلية، إلا أن القطاع الأكبر يرى أن الوسيط الأجنبي هو أفضل وسيط لتداول العملات في السعودية لما يوفره من مزايا خاصة أبرزها انخفاض حجم العمولات المفروضة على الصفقات.

هل تعتبر جميع شركات تداول العملات بالسعودية موثوقة؟

يؤكد كبار المحللين الماليين أن التعميم هو الفخ الأكبر الذي قد يقع به أي مستثمر بأي مجال وهذا يسري على تداول العملات أو أداة مالية أخرى، بصورة أوضح لا يمكن الإقرار بمصداقية كافة شركات التداول التي تقدم خدماتها بالمملكة، إنما العبرة في النهاية بالتراخيص الحائزة عليها ولذا يوصى بالتأكد من سلامتها قبل فتح الحساب الحقيقي.

يمكن الاستفادة في هذا الصدد من تقييم شركات التداول من موقع يقيين، كما يمكن إتمامه بالصورة التقليدية المتمثلة في العودة إلى فريق دعم العملاء التابع للجهة المانحة للترخيص والتأكد من سلامة الوضع القانوني للشركة.

ما مدى ملائمة تداول العملات عبر الإنترنت للمبتدئين؟

يمكن القول أن أحد أبرز أسباب نجاح سوق الفوركس وتحوله إلى السوق المالي الأضخم على مستوى العالم هو ملائمته للجميع، نظراً لأن الشركات الكبرى التي يتم تصنيفها أفضل شركة وساطة مالية لتداول العملات في السعودية تحرص على إتاحة مواد تعليمية وبرامج تدريبية للارتقاء بمستوى العملاء، أي أنها تصحبهم في رحلتهم الاستثمارية من الصفر وحتى الاحتراف والإتقان التام للتداول عبر الإنترنت.

يُضاف إلى ما سبق أن التداول عبر الإنترنت بمفهومه الأشمل والأعم يناسب أصحاب الرؤوس المتوسطة والمنخفضة، نظراً لأن متوسط الإيداعات المطلوبة لفتح حسابات التداول الحقيقية يبلغ حوالي 100$ أمريكي فقط.

شارك بتعليق على هذه الصفحة

الحقول مع * مطلوبة

نحن هنا لمساعدتك! لا تتردد في سؤالنا عن أي شيء. انقر أدناه لبدء المحادثة.

تواصل مع يقين

فريق خدمة الزوار

د. فواز العيسى

متوفر